أكثر من 100 مباراة دولية ودية ورسمية ستلعب بدءا من الغد وحتى نهاية الشهر وهذه أبرز المباريات:

يشهد الأسبوع الأخير من الشهر الحالي، الممتد من 25 إلى 31 مارس/آذار، برمجة أكثر من مئة مباراة دولية، منها مباريات رسمية تدخل في سياق التصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأوروبية 2016، والتي ستشهد تنظيم 26 مواجهة في المجموعات التسع. وهناك أيضاً مباريات ودية من العيار الثقيل قد تمكننا من متابعة تطور المنتخبات الوطنية مع بداية هذه المرحلة الجديدة.

أهم المباريات الودية
25 آذار: ألمانيا – أستراليا
26 آذار: فرنسا – البرازيل
29 آذار: البرازيل – تشيلي / فرنسا – الدانمارك
31 آذار: إيطاليا – انجلترا / سويسرا – الولايات المتحدة الأمريكية / هولندا – أسبانيا

مباراة القمة
فرنسا – البرازيل
تلتقي فرنسا بالبرازيل مرّة أخرى بعد سبعة عشر عاماً من فوزها باللقب العالمي لأول مرة في النهائي الذي جمعها بالسليساو والذي انتهى بنتيجة (3-0)، على الملعب نفسه ولكن بتحديات مختلفة. حيث يسعى المنقذ دونجا إلى إعادة بناء منتخب فقد الثقة بعد أن تلقت شباكه 10 أهداف في مجموع مباراتي نصف النهائي والمركز الثالث في كأس العالم البرازيل 2014 FIFA. ويحاول دونجا في هذا الإطار خلق فريق متجانس من اللاعبين الشباب والمخضرمين، حيث استدعى من جديد اللاعب روبينيو، البالغ من العمر 31 عاماً، والذي يعيش فترة تألق جديدة رفقة فريقه سانتوس. حيث صرّح المدرّب الذي حمل معه إلى أوروبا ثمانية عناصر تلعب بالدوري المحلي قائلاً “نركز اهتمامنا على التصفيات المؤهلة لكأس العالم، لكن قبل ذلك سنلعب مباراتين وديتين (ضد فرنسا وتشيلي) وكوبا أمريكا.”

بالمقابل، لا يواجه ديدييه ديشامب تحدّي التصفيات، ولكنه يجد نفسه أمام تحدي كبير أيضاً يتمثل في الحفاظ على القدرة التنافسية لفريقه، في ظل غياب تحديات حقيقية بالنسبة للمنتخب الفرنسي قبل موعد 2016. حيث يحاول المدرّب الفرنسي تنقيح الفريق مستفيداً من غياب بعض اللاعبين الأساسيين بسبب الإصابة، أمثال بول بوجبا والقائد هوجو لوريس لإعطاء الفرصة للاعبين آخرين. غير أن مدرّبين من طينة دونجا وديشامب لا يعرفان للودّية معنى في مباريات كرة القدم.

المباريات الأخرى
يعود باستيان شفاينشتايجر، خليفة فيليب لام المعتزل في قيادة المنتخب، إلى المنافسة في المباراة الودية التي ستجمع بين ألمانيا وأستراليا، وذلك في أول ظهور له مع المنتخب بعد نهائي ماراكانا الذي تعرض خلاله لإصابة على مستوى الرّكبة.  وأكد يواكيم لوف قبل خوض أبطال العالم لأول مباراة لهم هذه السنة قائلاً “نحن في حاجة إلى شخصيته القيادية داخل الملعب وخارجه.”

ويواصل المدرّب الأسباني فيسنتي دل بوسكي، في المباراتين اللتين ستجمعان أسبانيا بأوكرانيا في التصفيات الأوروبية  وبهولندا ودياً، نهج سياسة إعطاء الفرصة لأكبر عدد من اللاعبين، والتي بدأها بعد فقدانه اللقب العالمي في البرازيل. فبعد استدعاء كلّ من خوسيه كايخون ونوليتو وإجناسيو كاماتشو، قرّر دل بوسكي هذه المرّة استدعاء كلّ من فيكتور فيتولو، لاعب وسط إشبيلية وسيرخيو أسينخو، حارس مرمى فريق فياريال، واللذان قد يحظيا في سن الـ25 بفرصة المشاركة مع المنتخب لأول مرّة على عكس ماريو سواريز، لاعب وسط أتلتيكو مدريد، الذي قد يستفيد من فرصة جديدة للعب مع المنتخب بعد مشاركتيه السابقتين في سنة 2013.

من جهته، يستغلّ أنطونيو كونتي، الذي قرّر إراحة كلّ من أندريا بيرلو ودانييلي دي روسي، المباراتين أمام بلغاريا وانجلترا، لتجريب لاعبين جدد أمثال اللاعب الإيطالي-البرازيلي إدير مارتينز، الذي يلعب في صفوف سامبدوريا، والإيطالي-الأرجنتيني فرانكو فاسكيز، لاعب وسط باليرمو بالإضافة إلى عودة ماركو فيراتي لكتيبة الأزوري.

هل تعلم؟
ينفرد المنتخب الإنجليزي بخاصية أن جميع اللاعبين المدعوين يلعبون في الدوري المحلّي، وهي خاصية ينفرد بها الدّوري الانجليزي الممتاز بين البطولات الخمس الكبرى في القارّة العجوز. ويليه المنتخب الإيطالي (4 لاعبين فقط يلعبون بالخارج)، وألمانيا (5 لاعبين)، وأسبانيا (8 لاعبين) وفرنسا (14 لاعباً).

أرقام
46 – هي عدد أهداف واين روني الدولية خلال مشاركاته الـ101 مع المنتخب. حيث يحتلّ المركز الثالث في قائمة الهدافين التاريخيين للمنتخب وراء كل من جاري لينيكر (48) والأسطورة بوبي تشارلتون الذي يحتلّ المركز الأول بـ49 هدفاً في 106 مشاركة دولية مع المنتخب.

نجوم تحت الضوء
إنه دون شك مفاجأة الموسم في إنجلترا، فقد أحرز هاري كاين مهاجم توتنهام، البالغ من العمر 21 عاماً، 29 هدفاً في 43 مباراة، آخرها ثلاثية في مرمى ليستر سيتي السبت الماضي، فتحت له باب المنتخب لأول مرّة. وعلّق مدرّب المنتخب الإنجليزي روي هودجسون عن أدائه قائلاً “نتابع أداءه منذ فترة، ونحن واعون بقدراته، وهو يستحق المشاركة مع المنتخب.” أما بيليه، ملك الكرة فقد كان حذراً في تعليقه على الموهبة الصاعدة عندما قال “أظن أنه لاعب ممتاز وقد يكون له دور كبير في المنتخب الإنجليزي (…) لكني أنصحه بأن يتجنب الغرور لأننا دائماً في حاجة لتعلم المزيد.”

التصريحات
“نيمار يحبّ التحدي. كما أنه يجد في المسؤولية الملقاة على عاتقه حافزاً لتطوير نفسه وأداءه. وهو يكتب حالياً صفحات لامعة في تاريخ الكرة الأوروبية،” مدرّب المنتخب البرازيلي دونجا متحدّثاً عن لاعب برشلونة نيمار بعد أن عينه قائداً للفريق بدل تياجو سيلفا.

الطريق إلى فرنسا
تدخل تصفيات بطولة كأس الأمم الأوروبية الجولة الخامسة بتنظيم 26 مباراة. ولحدّ الآن، وحدها منتخبات سلوفاكيا وإسرائيل وجمهورية التشيك وانجلترا حققت الفوز في كل المباريات. وستتجه الأنظار بالتحديد لمنتخب هولندا الذي يستقبل المنتخب التركي بعد أن انهزم أمام أيسلندا وجمهورية التشيك. فيما تبقى الوضعية أكثر تعقيداً في المجموعة الثامنة، حيث يحتدم الصراع بين كرواتيا وإيطاليا والنرويج، وتشهد الجولة مواجهتين ناريتين بين كرواتيا والنرويج من جهة وبين بلغاريا وإيطاليا من جهة أخرى.

يخوض ميشا بازداريفيتش، البالغ من العمر 55 عاماً، لاعب الوسط الهجومي السّابق، أول مباراة له على رأس الإدارة التقنية لمنتخب البوسنة والهرسك في المواجهة التي ستجمعه ضد منتخب أندورا، بعد أن حلّ مكان سافيت سوسيتش المقال من منصبه إثر الهزيمة الثقيلة التي تجرّع مرارتها ضد إسرائيل (3-0). ومن جهته، سيواجه المدرب الأوروجوياني، سيرخيو ماركاريان، البالغ من العمر 70 عاماً، تحدّيه الأول في قيادة المنتخب اليوناني ضد المنتخب المجري يوم 29 مارس/آذار، بعد أن خلف الإيطالي كلاوديو رانييري، الذي أقيل في نوفمبر/تشرين الثاني بعد تلقيه ثلاث هزائم، كانت إحداها ضد منتخب جزر الفارو.

أضف تعليق

اترك رد

Ugo Amadi Jersey 
جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: