إيفانكا ترامب تعلق على إرسال طرود مشبوهة إلى أوباما وعائلة كلينتون

نددت إيفانكا ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وكبيرة مستشاريه بشدة ما وصفته بأعمال العنف ضد الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما وعائلة كلينتون و”سي.إن.إن” وغيرها.

وقالت في تغريدة نشرتها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “لا عذر.. أمريكا أرقى من ذلك”.

وأعربت إيفانكا عن شكرها لجهاز الخدمة السرية في الولايات المتحدة وقوات إنفاذ القانون عما يفعلونه للحفاظ على سلامة بلدها.

وفي وقت سابق اليوم قالت وسائل إعلام أمريكية، إن جهاز الأمن السري اعترض طرودا مشبوهة كانت في طريقها إلى مقري الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما ووزيرة خارجيته هيلاري كلينتون ومركز “تايم وارنر” الذي يضم شبكة CNN الإخبارية ووسائل إعلام أخرى في نيويورك بسبب جسم مشبوه.

وندد البيت الأبيض بالشروع في هجمات عنيفة متعمدة على الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما وأسرة كلنتيون وشخصيات عامة أخرى.

وقال البيت الأبيض في بيان له: “أي شخص له صلة بالطرود سيحاسب بأقصى مدى للقانون”، بحسبما نقلت وكالة “رويترز”.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، في بيان، “ندين محاولة شن هجمات عنيفة ضد الرئيس أوباما والرئيس كلينتون والوزيرة كلينتون وشخصيات عامة أخرى”.

وأضافت في البيان “هذه الأعمال الإرهابية حقيرة، وأي شخص متورط سيتحمل المسؤولية إلى أقصى حد في القانون”.

المصدر: وكالات + تويتر

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: