“إيلاف” تهدد الحريري.. سنرد بالوثائق الدامغة والمستندات الثابتة

تصاعد الخلاف الاعلامي بين تيار المستقبل وصحيفة “إيلاف” الالكترونية على خلفية نشر “إيلاف” معلومات نسبت الى مصدر سعودي كبير تفيد بأن “مسؤولاً سعودياً اتصل بوزير لبناني أخيراً، وأبلغه بأن “هرولة” الحريري الى تركيا ستكلّفه ثمناً باهظاً، لأن المملكة لم تقصّر معه ومع لبنان بكل أطيافه في شيء…”

رد تيار المستقبل عبر موقعه الرسمي بمقال للكاتب عبدالله بارودي شكك فيه بمصداقية “إيلاف” المحظورة في السعودية، قائلاً “.. تبين أن موقع “إيلاف” من المواقع المحظورة والمحجوبة في المملكة العربية السعودية” وتابع “كيف يمكن لموقع محظور وممنوع رسمياً في المملكة العربية السعودية أن يكون ناطقاً باسم سياستها؟ أو أن يكون مقرباً من دوائر الحكم هناك؟ أو أن ينقل عن مصادر رسمية سعودية أخباراً أو معلومات؟.”

لم تمضي ساعات على رد التيار الازرق حتى جاء جواب قاسي من “إيلاف” متهماً بيت “المستقبل” بالتراجع عن ماضي أبيهم الشهيد رفيق الحريري، وتنصلهم من تقصي حقيقة قتله، والسير في ركب قاتليه اليوم.


وتابعت “إيلاف” “أما اتهامنا بكذب المصادر وقلة صدقيتها، فإننا سنرد عليها بالوثائق الدامغة والمستندات الثابتة عما قاله وفعله الرئيس سعد ابن الشهيد المغدور رفيق الحريري في باريس وواشنطن وعواصم غربية اخرى وهي بحوزتنا.”

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: