ابي اللمع: لن نتنازل عن 5 وزراء واقصاء القوات لن يحصل

رأى عضو “تكتل الجمهورية القوية” النائب ماجد ادي ابي اللمع في حديث الى اذاعة “لبنان الحر” ضمن برنامج “بين السطور” ان “عودة اللاجئين الفلسطينيين موضوع دقيق وحساس”، لافتا الى ان “حق العودة لا رجوع عنه اذ لا نستطيع تحمل توطينهم في لبنان”.

اضاف: “نحن موجودون امام أمر واقع، ما يدفع البعض الى التفكير بأن التطبيع أصبح سيد الموقف، اما نحن فنصر على أن هذا الموضوع خطير ومرفوض”.

وعن المحكمة الدولية الخاصة بلبنان قال ابي اللمع: “ما ستصل إليه المحكمة سيحكم مسار الأمور، لأن التلميح الحاصل خطير وسيكون له حتما إنعكاسات على الوضع اللبناني”.

وحول التشكيل الحكومي، اعتبر ان “مفهوم مقاربة التشكيل خاطئ بمكان ما، اذ لا احد يستطيع ان يحكم البلد لوحده، لأن التفرد في الحكم تفكير خاطئ وأحادي الجانب فالقوات اللبنانية مدت يدها لملاقاة الاخر، ولكن هذا الاخر الذي ابرمنا معه اتفاقات لم يحترمها”.

اضاف: “لن نتنازل عن 5 وزراء، ولا نستطيع المضي بالمسار الإنحداري الذي يطالب به البعض، فنحن قدمنا تنازلات وقبلنا بـ4 وزراء من دون حقيبة سيادية، ولكن هذا الطرح رفض ايضا، وبالتالي لا نستطيع التنازل أكثر”، مؤكدا ان “اخراج القوات وإقصاءها لن يحصل”.

وعن التهرب من ضريبة الدخل قال ابي اللمع: “ان الضريبة ضرورة لتسيير امور الحقل العام، فاحد أسباب التهرب الضريبي هو إعتبار أن الدولة لا تصرف أموالها بشكل صحيح، وهذا المنطق لا يجب أن يكون سائدا”، داعيا الى “اصلاح الوضع لا التنكر له رغم كل الشوائب والتجاوزات، كما ان إرتفاع أسعار الضرائب دفع أحيانا إلى التهرب الضريبي”.

وفي موضوع الكهرباء، راى ابي اللمع ان “نسبة الأموال التي تغطي عجز الكهرباء هي أكثر من نصف الموازنة، فمقاربة الموضوع يجب أن تكون واضحة وجدية اكثر لأننا لا نستطيع ان نبقي هذا القطاع معلقا كما هي الحال اليوم”.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: