اسرار الصحف اللبنانية ليوم الجمعة 13-07-2018

لنهار

هل العقد خارجية؟
نقل زوار مرجع كبير تخوّفه من أن تكون العقد الخارجية هي السبب في تعطيل تأليف الحكومة وان تكون أكثر من دولة وراءها.

4 بواحد سقط
معيار تمثيل كل 4 نواب بوزير سقط عملياً لأنه يقضي بحكومة من 32 وزيراً واضافة 3 للرئيس لتصبح 35 وتعطي الشيعة أكبر من حصتهم الحالية.

تشنج في صيدا
عمل مطرانا صيدا على تخفيف التشنج الطائفي الذي ولده الخلاف على كسارة لبعا بعدما عقد المتعهد لقاء صيداوياً في مواجهة أهالي شرق صيدا.

الجمهورية

تعيين
تعتزم دولة خليجية تعيين سفير جديد بدلاً من السفير الحالي.

تصعيد
لاحظت أوساط سياسية أن دعوات رؤساء الأحزاب والتيارات بالتهدئة للكوادر على مواقع التواصل الإجتماعي أعقبها تصعيد أكبر.

إتهامات
سُئل قطب سياسي رأيه في أداء أحد المسؤولين وسكوته على إتهامات بالتراخي تطاوله فقال: «طالما القاضي راضي أنا ما خصّني».

البناء

خفايا
بالرغم من الدعوات المتكرّرة للإسراع في تأليف الحكومة العتيدة لم تبرز معطيات تؤكد حلحلة العقد التي تؤخر تشكيلها، لكن أوساطاً سياسية توقعت حصول أمر إيجابي في الأيام المقبلة وتخفيض بعض الأطراف سقف مطالبها الوزارية، وذلك قبل وضع مجلس النواب يده على ملف التشكيل وإظهار القوى التي تعرقله والأهداف الظاهرة والمخفية.

كواليس
قال دبلوماسي أوروبي في بروكسل لدبلوماسي عربي إن التبعية العمياء من الحكومات العربية للإدارة الأميركية وحقدها الأسود على إيران واستعدادها لقبول كل الطلبات الإسرائيلية هو الذي يضعف قدرة أوروبا على اعتماد سياسات استقلالية عن السياسات الأميركية، خصوصاً في ملفات المنطقة التي يتشاركها الأوروبيون والعرب ويتقاسمون فيها المخاوف والمصالح ذاتها. وقال الدبلوماسي إنه ما دامت واشنطن تستطيع التحكم بالمال العربي والموقف العربي الرسمي فلن تصغي لأوروبا.

اللواء

غمز
كشف أحد الوزراء البارزين في حكومة تصريف الأعمال أن هناك تبايناً بين المسؤولين حول مقاربة إجراءات «سيدر» الإصلاحية!

لغز
لا تخفي مصادر على إطلاع على مفاوضات التأليف «الصدمة الإيجابية» التي أدَّى إليها اجتماع أقطاب سياسيين بارزين.

همس
طُلب إلى نواب في تكتل كبير عدم إقحام دولة صديقة في أزمة تشكيل الحكومة.

المستقبل

يقال
إن ديبلوماسيين متابعين يعتبرون أن عودة النازحين السوريين مطلب لبناني شامل لكن ما حصل حتى الآن لا يدخل في إطار عودة شاملة متكاملة لأن الموضوع يحتاج إلى تنسيق لبناني ـ دولي لتأمين نهاية سليمة لهذا الملف.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: