اعتقال بروفيسورة سعودية حائزة على جوائز عالمية لأنها خاطبت طال عمره

كشفت منظمة “القسط” الحقوقية بأن السلطات السعودية اعتقلت البروفيسورة عبير نمنكاني لإرسالها رسالة لولي العهد محمد بن سلمان تطالبه فيها بمنع تقييد تحركاتها والسماح لابنتها بمرافقتها لحضور مؤتمرات طبية.

وقالت منظمة “القسط” في تدوينة لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” ورد للقسط أن السلطات اعتقلت البروفسورة #عبير_نمنكاني بعد رسالة أرسلتها لولي العهد السعودي طالبته فيها بالسماح لابنتها بالسفر معها لحضور مؤتمرات طبية”.

وأضافت أن ” الدكتورة عبير تم تكريمها عدة مرات في #السعودية و #بريطانيا و #فرنسا ودول عدة، وتم اعتقالها بسبب مطالباتها بعدم تقييد حركتها.”

يشار إلى أن الطبيبة السعودية عبير النمنكاني تم اختيارها عام 2012 من قبل الأكاديمية الأوروبية لطب الأطفال كمحكمة وخبيرة أكاديمية للأبحاث وتحديد مدى كفاءتها للنشر.

كما تم تكريمها في نفس العام في فرنسا كأفضل عشرة باحثين على مستوى العالم في أبحاث طب الأسنان، بعد أن تلقت أول دعوة لها من قبل عميد كلية طب أسنان أسبانية لتدقيق بحث سريري عن تأثير استخدام النظارة الرقمية على سلوك الطفل أثناء علاج الأسنان.

يشار إلى أن السلطات السعودية اعتقلت المئات من الكتاب والناشطين والدعاة منذ سبتمبر/أيلول من العام الماضي، ووجهت للعديد منهم تهما متعلقة بالإرهاب.

وتأتي هذه الاعتقالات الجديدة في وقت تشهد في المملكة ضغوطا كبيرة للإفراج عن المعتقلين الحقوقيين والدعاة والكتاب الذي تم اعتقالهم بسبب آرائهم، وتزامنا مع تعرض السعودية لأصعب أزمة في العصر الحديث بعد مقتل الكاتب جمال خاشقجي.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: