اعجوبة العصر …. بقلم جلال زيد / @galal2ali

 

سلمان سلمان ما يدريك ما سلمان ؟!
أعجوبة العصر بل اعجوبة الأزمان !

بهيئة الخلق يظهر بين زمرتهِ
وإنه كالمسخ وحشا ما له وجدان !!

وشكله اخفاه ثوباً ابيضاً فَخِراً
فظنه عُربُ النفاق الحاكم السلطان !

فسلّموا المسخ بيت الله واحتفلوا
وأصبحوا للمسخ عبّاداً له اعوان .. !

صفاته حيّرت عقلاً يصنِفهُ
فليس جانّاً ولا إنساً ولا حيوان … !

عبدٌ له ربان دون الله خالقنا ..!
عبدٌ مطيعٌ لأمريكا وللشيطان ..!

بغى علينا تعالى آثماً أشِراً
وكان يهوى شراب دماء كلّ يمان !

وصار يهوى لحوم الطفل في بلدي
فيأكل الطفل والشبان والبنيان ..

حتى تغطت ثياب المسخ من دمنا
وأُظهِرَ القبح من فمهِ من الأسنان .. !

فاستيقظ الشعب واجتمعوا لمقتلهِ
فأصبحوا الزلزال والتوشكا كما بركان

فقطعوه ومزقوا جرذانه إِرَباً
وحالهم آن الفنا للمسخ هاقد حان

سلمان سلمان فادعوا ربك الأعلى
وربنا ندعوه والباغي هو الخسران

من ربه الطاغوت فليخسأ بذلتهِ
من ربه اللهُ لن يخزى ولن يهتان

 

…………………………..

ليبانون توداي 6/4/2017

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017