الاحتلال يستهدف مدرسة تابعة لـ”أونروا” جنوب القطاع

أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي قذائف مدفعية على مدرسة تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، شرقي بلدة عبسان الكبيرة (جنوب)، وهو ما تسبب في إلحاق أضرار في إحدى غرفها الدراسية، دون وقوع إصابات.

وأفادت مصادر محلية بتعرض مدرسة (أبو طعيمة) وهي تابعة لوكالة (أونروا) لقصف مدفعي وتضرر غرفة الإدارة وأحد الفصول الدراسية، في حين تقرر إلغاء دوام المدرسة غداً.

كما أعلن الجيش الإسرائيلي أن قواته أغارت على موقعين لحركة حماس في قطاع غزة، ردًّا على إلقاء عدة قنابل يدوية وعبوات ناسفة باتجاه قواته، بالقرب من السياج الفاصل، بحسب زعمه.

وأضاف الجيش في بيان أن ضابطا أصيب بجروح طفيفة، نتيجة شظايا عبوة ألقاها فلسطينيّون.

واستشهد 3 فلسطينيين، أحدهم طفل، وجُرح 80 آخرون، اليوم الجمعة، برصاص الجيش الإسرائيلي، خلال مشاركتهم بمسيرات “العودة” التي تنظم أسبوعيا قرب السياج الحدودي، شرقي القطاع.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، في بيانٍ: إن محمد شقّورة (21 عامًا)، والطفل شادي عبد العال، (12 عاما)، وهاني عفانة (21 عاما)، استشهدوا برصاص الجيش الإسرائيلي في مواقع متفرقة شرقي قطاع غزة.

كما ذكرت الوزارة أن 80 فلسطينيا، أصيبوا بالرصاص الحي الذي أطلقه عليهم الجيش الإسرائيلي، في مواقع متفرقة من المنطقة الحدودية لقطاع غزة.

ومن الإصابات، 6 حالات خطيرة و18 طفلا، بحسب الوزارة.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: