عاجل

الاشتباه في إصابة شخص بفيروس إيبولا في المملكة العربية السعودية

كشفت وزارة الصحة السعودية عن متابعتها لحالة مرضية في إحدى مستشفيات مدينة جدة لمواطن سعودي في العقد الرابع من عمره، ظهرت عليه أعراض الإصابة بفيروس إيبولا القاتل.

وبعد انتشار الأخبار عن حالة الشخص المصاب سارعت وزارة الصحة باتخاذ عدد من الإجراءات للتأكد من خلو المريض من الفيروس المذكور، في حالة عدم تمكُن الفيروس منه بالفعل.

كان المريض قد عاد من رحلة عمل قضاها في سيراليون خلال شهر رمضان الماضي، وأكدت الاختبارات الأولية التي أجريت له عدم إصابته بعد بالحمى النزفية” إيبولا”، الأمر الذي استلزم القيام بمجموعة من الاختبارات الإضافية وإرسال عينات من الدم إلى مختبر دولي معتمد، بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية، للكشف عن مدى إصابته بفيروس إيبولا، حيث أن أعراض الإصابة بهذا الفيروس تتشابه مع كثير من أعراض الأمراض الأخرى.

يذكر أن هناك عددا محدودا جدا من المختبرات الطبية الدولية المعتمدة للقيام بمثل هذه النوعية من الاختبارات على مستوى العالم.

والجدير بالذكر أيضا أن حالة المريض السعودي حرجة، وقامت وزارة الصحة بنقله إلى مستشفى تابع لها في مدينة جدة حتى يتم عزله في ظروف مناسبة. حيث أن المستشفى هناك مجهز بوحدات العزل الطبية للتعامل مع الحالات المعدية المشابهة.

أيضا كانت المملكة العربية السعودية قد اتخذت منذ شهر أبريل/نيسان الماضي خطوة استباقية بالتوقف عن إصدار تأشيرات العمرة والحج للمسافرين من 3 دولة إفريقية، وهي سيراليون وليبيريا وغينيا، بسبب تفشي الفيروس في هذه الدول.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: