الجعفري: ما لم يحصلوا عليه بالإرهاب لن يحصلوه بالسياسة

قال مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة، إن كل ما يتعلق بالدستور شأن سيادي يقرره السوريون دون أي تدخل خارجي، وفقا للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.
وأكد المندوب السوري بشار الجعفري خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول الحالة في الشرق الأوسط، أن الدستور وكل ما يتصل به “شأن سيادي بحت يقرره السوريون بأنفسهم دون أي تدخل خارجي ولا يجوز فرض أي شروط أو استنتاجات سابقة.. ولجنة مناقشة الدستور سيدة نفسها وهي المخولة بما تقرره، وليس أي دولة أو طرف آخر ولا يجوز فرض أي مهل أو جداول زمنية مصطنعة فيما يخص عمل اللجنة”.
وأشار الجعفري إلى أن الدول التي تتدخل في شأن سوريا الداخلي، تحاول إضفاء صفة “المعارضة السورية المعتدلة” على الإرهابيين الأجانب الذين جلبتهم من بقاع الأرض الأربع، مؤكدا أن ” استمرار النفاق السياسي تحت قبة مجلس الأمن يفضح النوايا الحقيقية لسياسات الدول التي زجت كل إمكانياتها العسكرية والإعلامية والسياسية على مدى ثماني سنوات تم خلالها الإمعان في دعم الإرهاب في سوريا”.
وطالب الدول التي وصفها بـ”الداعمة للإرهاب” بالخروج من حالة الانفصال عن الواقع وأن تتخلى عن آخر أوهامها وأن تدرك أنها لن تحصل بالسياسة على ما لم تحصل عليه بالإرهاب.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: