الجيش السوري يصد هجومًا لـ’داعش’ على تدمر بإسناد جوي روسي كبير ويقضي على 300 إرهابي

 

لقي أكثر من 300 مسلح من تنظيم “داعش” الإرهابي مصرعهم في محيط مدينة تدمر الأثرية السورية في حمص، وذلك خلال صد الجيش السوري هجومًا للمسلحين، بإسناد جوي روسي تمثل في 64 غارة للطيران الحربي الروسي دكت مواقع التكفيريين ليلاً حسبما أفادت وزارة الدفاع الروسية.

وفي حصيلة الخسائر التي مني بها عناصر “داعش”، دمرت الغارات الروسية 11 دبابة، وعربة مشاة، إضافة إلى 31 سيارة مجهزة بالرشاشات، وبرغم  استخدامهم  الانتحاريين بسيارات مفخخة والمدرعات والراجمات، إلا ان هجوماتهم باءت بالفشل.

كما شاركت في العملية الطائرات الاستراتيجية الروسية “تو — 22 م3” وأكثر من 20 مروحية قتالية، فضلاً عن استخدام الصواريخ المجنحة “كاليبر”.

بدوره، قام الطيران السوري بتدمير رتل سيارات دفع رباعي تابعة لتنظيم “داعش” الارهابي كانت متجهة من منطقة السخنة باتجاه تدمر، وقدمت الطائرات السورية الدعم اللازم للقوات السورية على الأرض، كما صرح مسؤول عسكري سوري أنه تم إرسال قوات النخبة إلى جبهة تدمر بقيادة العميد جمعة الجاسم الذي يشتهر بعملياته الناجحة والمؤثرة ضد تنظيم “داعش” الإرهابي.

 

كما استهدفت البحرية الروسية 4 أهداف لـ”داعش” بين شمال وغرب شاعر، وسلسلة الشومارية في ريف حمص الشرقي، بصواريخ تم إطلاقها من السفن الحربية الروسية في البحر المتوسط قبالة الشواطئ السورية.

في السياق، أفادت مواقع إخبارية تركية  برصد سفينة الإنزال الروسية الكبيرة “كورولوف” التابعة للأسطول الروسي في بحر البلطيق، وهي تدخل مياه البحر المتوسط بعد عبورها مضائق البحر الأسود.

ونشرت هذه المواقع الإخبارية صور السفينة الروسية “كورولوف”، وهي تعبر مضيق البوسفور قادمة من ميناء “نوفوروسيسك” ومتجهة نحو ميناء طرطوس السوري، حيث يقع مركز الدعم اللوجستي للقوات البحرية الروسية في البحر المتوسط.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: