السعودية تمنع الجمهور اللبناني من حضور مباراتهما في الإمارات

أحمد شكر

 

“ممنوع حضور الجمهور اللبناني في مباراة منتخب لبنان والسعودية”، باختصار هذا ما قام به السعوديون. هؤلاء اشتروا كلّ التذاكر التي “كانت متاحة” على الموقع المخصّص لبيع تذاكر مباريات كأس آسيا “الإمارات 2019”.

بينما كان ما يزيد عن 80 ألف لبناني في دولة الإمارات العربية المتحدة، وما لا يزيد عن 10 آلاف سعودي، سيحضر فقط السعوديون لقاء البلدين في المرحلة الثانية من دور المجموعات يوم 12 كانون الثاني المقبل. السعوديون وببساطة قاموا بالتعدّي على حقوق اللبنانيّين والمنتخبات الأخرى حتّى. هل بإمكان أحد تصوّر المدرّج “المخصّص للجمهور اللبناني” مليئًا بجماهير سعودية وبالأخضر بدلًا من الأحمر.

عند زيارة أي أحد الموقع الإلكتروني لشراء التذاكر، مضحكة هي هذه “الصدفة الغريبة” التي لا يستوعبها عاقل. جميع مباريات السعودية في دور المجموعات من البطولة الآسيوية سيحضرها فقط جمهور سعودي دون أحد غيرهم، حتّى في مدرّج خصمهم سيحضرون، لأنهم اشتروا جميع تذاكر مباراتهم وكوريا الشمالية.

كذلك الأمر في المبارة مع قطر، اشترى جمهور السعودية بطاقات الجمهور كلها، على الرغم من أن جمهور قطر لا يمكنه الحضور إلى الإمارات بسبب المقاطعة السياسية بين البلدين.

وعليه، لماذا لا يتحرّك المسؤولون في الإتحاد الوطني لكرة القدم في لبنان لمطالبة الإتحاد الآسيوي بفرض شرط أساسي على من يريد أن يشتري بطاقة حضور لأي مباراة في البطولة؟

صراخ الجماهير اللبنانية الراغبة بالحضور وتشجيع بلدها بدأ يعلو وهؤلاء يطالبون  بإعادة طرح التذاكر المخصّصة لهم، وبطرح التذاكر القليلة المتبقية قبل أن ترتفع أسعارها في الأيام الثلاثة الأخيرة قبيل موعد المباراة.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: