أوقفت السعوديةوالإمارات صادرات السكر الأبيض إلى قطر، بعد أن قطع البلدان العلاقات مع الدوحة وذلك في أول مؤشر على تأثر تجارة الغذاء بالأزمة الدبلوماسية. وتعتمد قطر على البلدين الخليجيين في وارداتها من تلك المادة، والتي تقدر بقرابة 100 ألف طن سنويا، علما أن استهلاك مادة السكر ترتفع خلال شهر رمضان.

وفي سياق متصل، ذكرت المؤسسة العامة للموانئ بالسعودية، أنها أخطرت وكلاء الشحن البحري بعدم استقبال أي سفينة ترفع علم قطر أو مملوكة لشركات أو أفراد قطريين. وتأتي الخطوة عقب إجراءات مماثلة من ميناء الفجيرة الإماراتي، والذي أصدر مذكرة تحظر دخول جميع السفن التي ترفع العلم القطري وأي سفينة متجهة أو قادمة من الموانئ القطرية.

وكانت كل من السعودية ومصر والإمارات والبحرين ومصر وليبيا واليمن والمالديف، قد قطعت العلاقات الديبلوماسية مع قطر متهمة إياها بدعم الإرهاب وزعزعة الاستقرار في المنطقة.