السيدة رباب الصدر: سيبقى الإنسان جامعنا وجامعتنا وقضيتنا

أقامت مؤسسات الإمام الصدر إفطارها السنوي المركزي (للرجال والنساء) في المجمع الثقافي في صور تحت عنوان “بالشكر تدوم النعم” و كان لافتا المشهدية التي تعكس عنوان هذه السنة بالتصميم والإضاءة والمؤثرات البصرية.
والقى الفنان نعمة بدوي ضيف الحفل كلمة قال فيها :” إن مؤسسات الإمام الصدر تجاوزت كونها أداة تنفيذ خدماتية، بل هي محرك للتغيير ومنبر حواري بين من يطلب الخدمة ومن يستطيع تلبيتها، إنهم أصحاب الأيادي والقلوب البيضاء الذين ما بخلوا يوما في دعمهم لهذه المؤسسات.”
بدورها القت السيدة رباب الصدر رحبت فيها بالحضور وقالت:”سيبقى الإنسان جامعنا وجامعتنا وقضيتنا.” وأضافت بأن طريق تربية الإنسان ورفع مستواه هي في جعله يشعر بكرامته، ويهتم بشؤون نفسه. فالتغلب على الصعاب وبلسمة الآلام مهمتنا وواجبنا”.
ودعت الصدر” الجميع الى الإنخراط في العمل الإيجابي وقالت بأن المؤسسات التي تتحلقون اليوم على دعمها قطعت شوطا وما يزال بانتظارها أشواط. ولدينا ما يكفي من الإشارات حتى نتابع ما بدأناه بثقة وعزم. وختمت حضوركم معنا يمدنا بإرادة الاستمرار، وعزيمة العمل”.
واعقب ذلك عرض فيلم وثائقي يحكي قصة واقعية لأم أتت بطفلتها لتعرفها إلى المؤسسة التي احتضنتها من عامها السادس إلى أن تمكنت علميا واليوم لديها أسرتها ولم تنسى عائلتها في المؤسسات.
وتتوج الحفل بفقرة فنية إيقاعية وكعادته الكورال المدرسي لمؤسسات الإمام الصدر أبهر الحضور بأدائه المميز حيث قدم مجموعة جديدة من الأناشيد من تأليف الملحن زياد بطرس.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: