“السينما لغة العالم” في وجدة المغربية

جمعية “سيني مغرب” تنظمالدورة السابعة لمهرجان وجدة للسينما المغاربية من 23 إلى 27 حزيران/يونيو 2018 تحت شعار “السينما لغة العالم”.

“السينما لغة العالم” في وجدة المغربية

تنظم جمعية “سيني مغرب” الدورة السابعة لمهرجان وجدة للسينما المغاربية من 23 إلى 27 حزيران/يونيو 2018 تحت شعار “السينما لغة العالم”، بمشاركة سينمائيين من الأقطار المغاربية الخمسة ومن مختلف بقاع العالم.

وتهدف هذه الدورة، التي تحمل اسم الفنان الراحل مصطفى الرواس إلى التعريف بالسينما المغاربية، والانفتاح على التجارب السينمائية العالمية، وتعزيز العلاقات بين الشعوب والثقافات. كما تعرف مشاركة أسماء عربية من حقلي السينما والإعلام، وتتميز هذه الدورة باستضافة السينما اللبنانية حيث سيتم عرض الفيلم اللبناني “شتي يا دنــي” للمخرج بهيج حجيج، في إطار الانفتاح على التجارب السينمائية العربية.

وتتضمن فقرات المهرجان مسابقة للأفلام الطويلة والقصيرة، وعروضا سينمائية موازية في الهواء الطلق بمدن الجهة الشرقية التابعة لإقليم وجدة، وداخل المؤسسات الاجتماعية. وسيستفيد هواة الفن السابع من ورشات مخصصة لمهن السينما (السيناريو،الفيديو والماكياج والخدع السينمائية والكتابة والإنتاج…).

وستنظم – على هامش المهرجان – ندوتان علميتان ولقاءات فنية مع كتاب ومسرحيين وشعراء، وذلك بحضور مثقفين مرموقين على الصعيد المحلي والوطني والدولي.

الناقد السينمائي محمد بنعزيز (أحد فعاليات المهرجان)  قال للميادين نت: “تم اختيار شعار (السينما لغة العالم) لأن للسينما لغة كونية بصرية موحدة تتجاوز اللغات الصوتية التي لا يفهمها إلا متحدثوها. ويهدف هذا المهرجان إلى ترسيخ تقاليد الفرجة في منطقة بعيدة عن محور العاصمة الرباط وطنجة هناك على الحدود الجزائرية. وبمثل هذ المهرجان الذي استقبل السنة الماضية أكثر من 1300 مشاهد تصير وجدة التي اختيرت عاصمة للثقافة العربية عاصمة للسينما المغاربية أيضاً”.

ميادين نت

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: