عاجل

اللجنة الدولية لحقوق الإنسان: لتخرج البحرين من النظام البوليسي إلى نظام دولة القانون والدولة المدنية

‏في مقابلة على قناة اللؤلؤة البحرينية أشار مفوّض الشرق الأوسط في اللجنة الدولية لحقوق الإنسان وأمين عام الدائرة الأوروبية للأمن والمعلومات السفير الدكتور هيثم ابو سعيد أنه آن الأوان للسلطات البحرينية أن تخرج من نظام البوليسي والولوج إلى دولة القانون. كما فنّد أسباب الفوضى التي تعيشها البحرين نتيجة شعارين أساسيين من أجل قضم الحقوق وهما: الفوضى الخلاقة التي دعت إليها وزيرة خارجية أميركا آنذاك كوندوليزا رايس ومفهوم السيئ لــ “الربيع العربي”. وأضاف أن السلطات البحرينية أثناء الجلسة “36” لمجلس حقوق الإنسان الذي إنعقد في جينيف قامت بتقديم دفوعات أقلّ ما يُقال فيها أنها شكلية وغير جدية، وما التهجّم على المفوّض السامي الأمير زيد بن رعد الحسين إلاّ من باب التصعيد الغير مجدي للتهرّب من تقديم واقع فعلي للمقررات المطلوبة للتنفيذ من البحرين وللهروب من الإفلات من العقاب نتيجة إنتهاكاتها الصارخة بحق الإنسانية. وشكّك السفير أبو سعيد في قضية ” الخلية الإرهابية” التي إدّعت فيها البحرين أنها أوقفت سبعة أشخاص دون أي مستند إدانة فعلية. ودعا المندوب البحريني إلى الأخذ بجدية بمطالبة الجدية للإتحاد الأوروبي والأميركي أثناء الجلسة بأن البحرين أغلقت “الفضاء الديمقراطي” وباتت تنفتقد إلى المصداقية في هذا الشأن. وختم السفير ابو سعيد أنه لا ينفع تغيير رئيس جهاز الأمن القومي وعودة الرئيس الأسبق لهذا الجهاز ليمارس عمله من جديد حيث الأزمة كانت من عهد الأسبق وإستمرت مع رئيس الجهاز المُقال.

‏مسعود حمود – المكتب الإعلامي
‏⁦‪

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: