المرعبي في هجوم عنيف على ميقاتي..ما بخلي الناس تتلقى “رحمة الله”

عزا وزير الدولة لشؤون النازحين ​معين المرعبي​، هجوم رئيس الحكومة الأسبق ​نجيب ميقاتي​ على رئس مجلس الوزراء ​سعد الحريري​، إلى “الإنجازات الّتي حقّقها الحريري على صعيد ​لبنان​ عموماً و​طرابلس​ والشمال خصوصاً”.

وذكّر المرعبي في تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط”، بأنّ “الحريري كانت لديه اليد الطولى بوضع مبلغ 64 مليون دولار لطرابلس في عهد حكومة رئيس الحكومة السابق ​تمام سلام​، خصّص 40 مليون دولار للمنطقة الإقتصادية الخاصة في طرابلس، والعمل يسير بسرعة كبيرة، ممّا ينعكس إيجاباً على اقتصاد المدينة خاصّة ولبنان عامّة”.

ولفت إلى أنّ “الحريري الّذي أراد أن يعقد اجتماعات للحكومة في كلّ المناطق وأراد بدأها في طرابلس، نظراً لما عانته من جولات أمنية منذ عام 2011، وللدلالة على وقوف الحكومة جديّاً مع الشمال وطرابلس”، منوّهاً إلى “أنّني لا أدري ما سبب انزعاج ميقاتي الّذي ينطبق عليه المثل القائل “لا بيرحم ولا بخلي الناس تتلقّى رحمة الله””.


وركّز المرعبي على أنّ “حكومة ميقاتي الّتي كانت حكومة اللون الواحد، وتضمّ ستة وزراء من مدينة طرابلس، لم تحقّق شيئاً للمدينة، لا بل عاقبت منطقة عكار خدماتيّاً”، مشيراً إلى أنّ “ميقاتي رصد مبلغ 100 مليون دولار لتنفيذ مشاريع إنمائية لطرابلس، لكنّه لم يصرف قرشاً واحداً لمدينته الّتي يدعي الغيرة عليها الآن”.

الشرق الاوسط

2017 – تشرين الأول – 15
أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: