المعتقل البحريني “ناجي فتيل” يقبع في أقذر زنزانة..

دعا مركز الخليج لحقوق الإنسان السلطات في البحرين إلى إطلاق سراح سجين الرأي وضحية التعذيب ناجي فتيل وجميع المدافعين عن حقوق الإنسان المعتقلين الذين يحاكمون لمجرد ممارستهم حقوقهم في حرية التعبير.

وعبر المركز في بيان، عن مخاوفه الشديدة ولاسيما أن فتيل مضرب عن الطعام منذ 15 يومًا ويتعرض للتعذيب النفسي والجسدي والتضييق، داعيًا إلى التحقيق الكامل في شكواه من التعذيب وسوء المعاملة.

كما دعا مركز الخليج السلطات البحرينية إلى التحقيق في ادعاءات سوء الأحوال وتعذيب سجناء الرأي في سجن جو، وإلى ضمان حماية المدافعين عن حقوق الإنسان من أية مضايقات والتعذيب والاضطهاد.

وطالب مركز الخليج بتزويد المدافعين عن حقوق الإنسان المعتقلين بالرعاية الطبية المناسبة والاهتمام والحقوق الممنوحة للسجناء بموجب قواعد الأمم المتحدة النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء.

وكان المعتقل ناجي فتيل قد بدأ إضرابًا عن الطعام في 15 تشرين الثاني الجاري، وكتب مطالبه بشكل واضح لإدارة سجن جو المركزي سيّء الصيت بالحصول على الرعاية الصحية الكاملة والسماح بالتواصل مع العائلة عبر الزيارة من دون حاجز، والرسائل البريدية.

فتيل تعرّض أثناء وجوده في السجن الانفرادي على مدى أربعة أيام من التعذيب النفسي، إذ لم يتم توفير مياه صالحة للشرب له ولا حتى أدوات نظافة وخصوصًا في ظلّ زنزانة إنفرادية قذرة حيث تنتشر الحشرات والقوارض والفئران وتفيض مياه المجاري داخل الزنزانة.

 

ناجي فتيل

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: