المقدم #سوزان_الحاج تكتسح مواقع التواصل

بعد صدور قرار تخلية سبيل المقدم سوزان الحاج، غصت مواقع التواصل الإجتماعي وخصوصاً على موقع “تويتر” بالتعليقات المرحبة بهذا القرار، والتي سألت عن “من يرد لها الإعتبار بهذا هذا الإحتجاز وهل سيطلب من الشعب اللبناني الإعتذار منها مثلما طلب البعض الإعتذار عند خروج زياد عيتاني؟”.

واحتل هاشتاغ “#سوزانالحاج” المراكز الأولى على موقع “تويتر” في لبنان ووصل إلى أكثر من مليونان و ٥٠٠ الف مشاهدة على الموقع. وسألت وعد هاشم على حسابها على “تويتر”:”
لازم نعتذر من #سوزان
الحاج شي؟؟ #عارفحالكوين_عايش ؟”.

أما حساب تويتي فتوجه إلى المقدم الحاج بالقول:”#سوزان_الحاج وين ما كنت حرة. انت متل القوس ، اذا رجعت خطوة الى الوراء بتكون لتنطلقي أقوى الى الأمام”.

من جهته سأل الناشط عباس زهري:”لنفترض انو #سوزان_الحاج بريئة بالدولة عنا كيف بردوا كرامة الشخص ؟ ونفس الشي عن زياد”.

بدوره، سأل جواد أوصلي :” #سوزان_الحاج من يرد لها اعتبارها؟ اين صاحب السيناريوهات والافلام الميكسيكية؟ اين من كان يقول انها مدانة الخ…”.

من جهته، بارك الفنان زين العمر على حسابه على “تويتر” للمقدم الحاج، وتوجه إليها بالقول:”مبروك وما بتستاهلي إلاّ الخير، ما بصح إلاّ الصحيح #المقدمسوزانالحاج
مبروك حبيبنا زياد ونائبنا الحبيب هادي “.

من جهتها كتبت ألين:”خلصت قصة سوزان الحاج، ردولها البوكس وطلعت من السجن لأنو ما في شي عليها أكتر من يللي عليهم #بلدمزرعةو_نصّ”

بدورها، علقت الصحافية ايمان إبراهيم على حسابها:”إخلاء سبيل المقدم سوزان الحاج، نحن كلبنانيون هذه المرة مطالبون أيضاً بالاعتذار؟، أو أنّه بعد الانتخابات ليس كما قبلها؟”.

ووافق مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي بيتر جرمانوس ظهر اليوم على قرار قاضي التحقيق الاول رياض ابو غيدا باخلاء سبيل المقدم سوزان الحاج.

 

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: