بالصوت.. رسالة “إعتذار” من كاظم الساهر

بعد الإنتقادات التي طالت “كاظم الساهر” بسبب الطلب الذي تقدّم به لوزارة الداخلية العراقية لتغيير لقبه من السامرائي إلى الساهر، نشر القيصر مقطع فيديو يشرح فيه الأسباب التي دفعته لاتخاذ مثل هكذا إجراء، مؤكدًا أن تغيير لقبه لا يتعدى كونه “حبرا على ورق”.

وقال “كاظم الساهر” إن اسمه “في القيد العام كاظم جبار إبراهيم السامرائي، وفي هوية الأحوال المدنية كاظم جبار إبراهيم فقط، وفي الأوراق الرسمية في الخارج كاظم جبار الساهر” مؤكدا أن عدم التطابق في الأسماء يسبب له مشاكل كبيرة.

وأضاف “لا أريد أن أشرح التفاصيل، لكن معاملتي الرسمية في الخارج متوقفة منذ سنة تقريبا، لعدم تطابق الأسماء.. حتى طلبت ورقة رسمية من السفارة العراقية تثبت بأن الشخص كاظم جبار إبراهيم هو نفسه كاظم جبار الساهر ولم تكفِ”.

وأوضح الفنان العراقي أن النصيحة القانونية التي استقاها من محاميه تمثلت في إضافة الساهر على كاظم جبار إبراهيم الموجود فقط “حبرا على ورق”، على حد قوله.

وتابع “يا أحبابي، لا أقصد أي إساءة ولا أنسى من أين أتيت. وادي حجر الموصل أو مدينة الحرية في بغداد، أنا ابن سيد جبار وابن العظيمة نورية علي”.

وأضاف : ” كنت وسأبقى كاظم جبار إبراهيم السامرائي بالقلب والروح وافتخر بعشيرتي، وكل عشائر العراق.. أنا ابن العراق، وأقولها بكل فخر واعتزاز، ولي الشرف بأن ألقى منكم هذا الاهتمام”.

وختم قائلا: “اعتذر إذا سبب الموضوع ألما لأي شخص، هذا فقط حبر على ورق أما الأصل أنا، ابن وادي الرافدين.. محبتي واحترامي”.

تجدر الإشارة إلى أن الخطوة التي قام بها دفعت البعض إلى الاعتبار أنه تخلّى عن أصله ولقبه الأساس.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: