بالصور: شركات سياحة وسفر روسية في لبنان… والسبب؟

دعت شركة سياحة وسفر لبنانية 7 شركات سياحية روسية، إلى لبنان، بالتعاون مع نقابة أصحاب الفنادق، وذلك بهدف فتح السوق السياحي اللبناني أمام السائحين الروس.

وبدأ الوفد السياحي الروسي جولته في لبنان للتعرف على أهم الفنادق والمطاعم والملاهي الموجودة في العاصمة بيروت، بالإضافة إلى جولة في المتحف الوطني وأسواق وسط المدينة، وكذلك سيكون هناك زيارة لمدينة جبيل التاريخية، مغارة جعيتا، حاريصا، البترون، صيدا، صور، مغدوشة، قانا، الناقورة.

ويقول نقيب أصحاب الفنادق ورئيس بلدية برمانا بيار الأشقر في حديث خاص”سبوتنيك”:

“نحن نعتبر ان السوق الروسي سوق مهم جداً، وبالنسبة لنا هذا ظرف مناسب لتأتي شركات سياحة وسفر روسية إلى لبنان، لكي يشاهدوا أن لبنان يمكن أن يكون لديه كل المقومات ليستقبل السائح الروسي”.واضاف:”من بعد إنتهاء الزيارة التي يقوم بها الوفد الروسي، ومن بعد زيارة مختلف المناطق اللبنانية ومشاهدة نوعية الحياة والحريات الموجودة، نقوم بالتقييم مع الشركات الروسية، لأننا لا نعلم ما هي صورة لبنان عند الروس، وبالأساس صورة لبنان قاتمة قليلاً وليست كما هي”.

ولفت الأشقر إلى أنه: “لم يكن لدينا الوقت الكافي لنريهم كل لبنان ولكن مبدئياً من جبيل إلى صور هي المناطق التي سيزورونها، لأننا نعلم أن السائح الروسي يتطلب بحر وشمس، وهناك شريحة من الروس الذين يحبون السياحة الثقافية، جبيل و صيدا و صور كل هذه المناطق فينيقية وتحتوي على الكثير من المواقع السياحية”.

وتابع قائلاً: “نحن دعيناهم إلى لبنان، وسنريهم ما لدينا، وإذا وجدوا أن لبنان وجهة سياحية ممكن أن يبيعوها يصبح هناك تعاون بيننا على الطيران والأسعار وعلى الزيارات التي يمكن أن يستقدموا فيها وفود روسية إلى لبنان”.

وختم الأشقر: “نسبة للظرف الموجود في المنطقة، لدينا إستقرار أمني مثبت منذ 4 سنوات في لبنان و نعتبر أنه لدينا كل المقومات لفتح أسواق جديدة ومنها السوق الروسي، بيننا وبين روسيا بالكاد 3 ساعات طيران، والطقس يناسبهم وبنفس الوقت لدينا السياحة الدينية، هناك إرتباط عضوي ما بين الكنيسة الأورثوذوكسية التي هي إمتدادها الطبيعي لروسيا”.

سبوتنيك

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: