بدء فبركة ’مسرحية الكيميائي’ في إدلب

أعلن مركز المصالحة الروسي في حميميم السورية أنه “وبحسب المعلومات الواردة من سكان إدلب، فقد بدأت أعمال تصوير محاكاة استفزاز بزعم استخدام سلاح كيميائي من قبل الجيش السوري”.

وقال المركز الروسي في بيان له إن “جميع التسجيلات المصورة لهجوم كيميائي مزعوم في جسر الشغور ستسلم لوسائل الإعلام نهاية اليوم الثلاثاء”، مضيفًا إن “التسجيلات ستصل إلى مكاتب تحرير القنوات التلفزيونية لتبث على الهواء بعد نشرها في الشبكات التواصل الاجتماعي”.

وأكد المركز أن “سيناريو “الهجمات الكيميائية” في سوريا يفترض تقديم المساعدة للمدنيين من قبل “الخوذ البيضاء” بعد استخدام مزعوم للجيش السوري براميل كيميائية متفجرة”.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: