بري: لم نتطرق بلقاء بعبدا لكلام باسيل ولم أطلب أساسا اعتذارا منه

أكد رئيس مجلس النواب ​نبيه بري​، أمام زواره أنه مرتاح لاجتماع بعبدا “وأعطيه علامة عشرة على عشرة”، كاشفا أنه شدد خلال الاجتماع على ضرورة “الإسراع في إقرار ​الموازنة​ في الحكومة وتحويلها الى مجلس النواب لكي يبقى بالإمكان إقرارها من قبل المجلس الحالي”.

وأوضح أن “الحكومة المقبلة قد يتأخر تشكيلها وهذا أمر طبيعي ولذلك يجب الإسراع في إقرار الموازنة كي لا نعود الى مسلسل التأخير في إقرار الموازنات”، لافتا إلى “أننا اتفقنا على التصدّي للتهديدات الإسرائيلية والحفاظ على حقوقنا وثروات لبنان في البرّ والبحر”.

وكشف “أننا لم نتطرّق أثناء اللقاء اليوم في بعبدا لكلام وزير الخارجية جبران باسيل ولم أطلب أساساً اعتذاراً منه بل عليه أن يعتذر من اللبنانيّين لأنّ الإساءة كانت بحقّهم”، مشيرا الى أنه “حين حصل خطأ في الشارع من قبل مناصرين لـ “أمل” اعتذرت على الرغم من أنّني لم أكن على علم بما حصل والاعتذار ليس عيباً”.

وأعلن أنه “تمّ الاتفاق على حلّ لمرسوم الأقدميّة يقضي بالاحتكام لما يقوله الدستور ولا خلاف على هذا الموضوع”، معتبرا أن “البيان الصادر عن رئاسة الجمهورية كان معبّراً”.

وشدد بري على “أننا سنذهب الى مجلس الوزراء الخميس لأنّنا أكدنا مراراً استمرار عمل المؤسسات الدستوريّة وسنتعاون مع الجميع من دون تراجع عن مواقفنا الثابتة”، مشيرا الى أن “العقدة الأكبر في التحالفات النيابية هي في الجبل ولكن هناك مساعٍ لحلّها”.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: