بين الحقيقة والشائعة ..الأسير في عين الحلوة

في الوقت الذي ينشغل فيه الشتات الفلسطيني بمتابعة أخبار غزة ومعركتها، غزت الشائعات مخيم عين الحلوة ومنها أن الشيخ المتواري أحمد الأسير شوهد في المخيم والى جانبه الفنان المعتزل فضل شاكر قبل أن يعودا الى مكان إقامتهما في المخيم.

وترددت معلومات في المخيم عن عودة مرتقبة لأمير «عصبة الأنصار» الشيخ أحمد عبد الكريم السعدي «ابو محجن» وهو المتواري منذ إصدار القضاء اللبناني حكماً غيابياً بالإعدام بحقه على خلفية اتهامه باغتيال رئيس «الأحباش» في لبنان الشيخ نزار الحلبي في بيروت، في العام 1995.

وقالت مصادر فلسطينية مطلعة إن كل ما تم تداوله مجرد شائعات يصب في خانة توريط المخيم مباشرة مع الجوار اللبناني ومع الدولة اللبنانية بأجهزتها الأمنية والعسكرية والقضائية، ويضع القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة المنتشرة في المخيم على المحك لأنها ستكون أمام اختبار أمني صعب.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017