تجمع العلماء للصهاينة: نفطنا محمي من جيشنا ومقاومتنا

اعتبر “تجمع العلماء المسلمين” في بيان اصدره بعد اجتماعه الاسبوعي اليوم، أن “إعلان وزير الأمن الصهيوني افيغدور ليبرمان ملكية الكيان الصهيوني للبلوك 9 هو محاولة منه للتشويش على العقود التي أبرمتها أو ستبرمها الدولة اللبنانية مع الشركات الأمنية وهو تأكيد على الأطماع الصهيونية المتمادية بمياهنا وأرضنا ونفطنا، ونقول لليبرمان وكيانه الصهيوني إنكم لا تملكون أصلاً البلوكات في مياه فلسطين المحتلة حتى تطالبوا بالنفط في مياهنا الإقليمية وإن نفطنا محمي من جيشنا ومقاومتنا وأي تعرض له سيؤدي إلى تدمير كل المنصات في الكيان الصهيوني”.

واستنكر التجمع “حملة الاعتقالات والمداهمات التي يجريها العدو الصهيوني داخل الأراضي المحتلة”، معتبرا أن “هذه الإجراءات تعبر عن حالة اليأس التي وصل إليها العدو الصهيوني، وما يمكن أن تفعله المقاومة بالعدو الصهيوني فيما لو تم تصعيد العمليات العسكرية خاصة في الضفة الغربية.

كما نوه التجمع “بالموقف الذي أعلنه المكتب السياسي لحركة “أمل” حول دعوة المناصرين لعدم النزول إلى الشارع ورفضها لما حصل في منطقة الحدث بالأمس، ما يفوت الفرصة على المصطادين بالماء العكر أن يستغلوا الأجواء المحتقنة لإيقاع فتنة لا مصلحة لأحد فيها، وندعو مرة أخرى الوزير جبران باسيل لاعتذار علني ينهي الأجواء المتشنجة ويعيد البلاد إلى أوضاعها الطبيعية”.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: