ترامب ينفي تقريراً صحفياً عن كتمانه تفاصيل محادثاته مع بوتين

فى الرئيس الأميركي دونالد ترامب ما أورده تقرير لصحيفة “واشنطن بوست” حول رفضه إطلاع كبار مسؤولي إدارته الأميركية على تفاصيل محادثاته مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

 

وفي مقابلة أجرتها معه شبكة “فوكس نيوز” الإخبارية الأميركية ليل السبت، نفى ترامب ما أورده التقرير الذي وصفه بـ”السخيف”، والذي أشار إلى أنه سعى إلى حد بعيد إلى كتمان ما تم التطرّق إليه خلال محادثاته مع بوتين، وأنه صادر الملاحظات التي دوّنها المترجم، وأمر الأخير بعدم الإفصاح عمّا طرح خلال اللقاء.

كان ترامب أعلن أنه أجرى “محادثات رائعة” مع بوتين في هلسنكي في تموز/يوليو 2018.

لدى سؤاله عن سبب رفضه الإفصاح عن تفاصيل المحادثات التي دامت لنحو ساعتين أجاب ترامب “سأفعل ذلك”.

تابع الرئيس الأميركي “لقد أجريت محادثات مثل كل الرؤساء”، مضيفا “لقد تحدّثنا عن حماية أمن إسرائيل وأمور أخرى عدة. أنا لا أخفي شيئا، ولا أكترث البتة. الأمر سخيف جدا”.

قال الرئيس الأميركي “كان يمكن لأي كان أن يستمع لذلك الاجتماع، إنه متاح للجميع”.

وبحسب الصحيفة الأميركية ليس هناك أي سجل مفصّل للمحادثات التي أجراها ترامب مع بوتين في خمس مناسبات خلال السنتين الماضيتين.

ويستند التقرير إلى معلومات تقول الصحيفة إنها حصلت عليها من مسؤولين حاليين وسابقين في الإدارة الأميركية.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: