تظاهرات في جاكارتا احتجاجًا على سوء إدارة السعودية للمشاعر المقدسة وتسييس الحج

نظمّت “الهيئة الدوليّة لمراقبة إدارة السعوديّة للحرمين” وقفةً احتجاجيّة في العاصمة الإندونيسيّة جاكارتا بالمشاركة مع مؤسسات محليّة وعالميّة واتحادات طلبة جامعات جاكرتا ومؤسسة علماء مسلمين إندونيسيا.

المُشاركون في التظاهرة التي انطلقت من أمام مبنى السفارة السعوديّة نددوا بسوء إدارة الرياض للمشاعر المقدسة والحرمين ووصفوها بالفاشلة، كما طالبوا السلطات السعودية بإشراك الدول والمؤسسات الإسلاميّة في إدارة الحرمين الشريفين.

ورفع المتظاهرون صورًا ولافتات تدين ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، واصفين إيّاه بـ”الديكتاتور” بفعل ما وصفوه بـ”انتهاك حقوق المسلمين بممارسة فريضة الحج التي شرّعها الإسلام منذ آلاف السنين دون تمييز بين المسلمين كافّة”.

وعبّر المشاركون عن سخطهم الشديد إزاء خفض النظام السعودي لنسبة المواطنين الإندونيسيين المسموح لهم بتأدية فريضة الحج والعمرة بحجّة الازدحام والطّاقة الاستيعابية للحجّاج، فيما طالب بعضهم الحكومة الإندونيسيّة بطرد السفير السعودي من جاكارتا.

وبحسب الهيئة الدوليّة التي تتخذ من ماليزيا مقرًا لها فإنها تعمل على تكثيف الفعاليات والأنشطة في الأيام القادمة التي ستمتد على طول العالم الإسلامي رفضًا لتفرّد السعودية في إدارة الحرمين واحتجاجًا على ما تمارسه الرياض من انتهاكات في هذا الصدد.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: