جيش الاحتلال يستعدّ للتظاهرات الفلسطينية اليوم

ذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” أن فرقة غزة في جيش الاحتلال تستعد لتجدد التظاهرات على الحدود مع غزة، حتى ولو بأحجام أصغر، وتوقعت أن يقترب “آلاف الفلسطينيين من السياج ليحاولوا إختراقه في عدة بؤر”.

وأوضحت الصحيفة أن “مقاتلين من لواء “جفعاتي” تم إبقائهم في غلاف غزة لتعزيز لواء “غولاني” ولواء المدرعات.

وبحسب تقديرات قيادة المنطقة الجنوبية في جش الاحتلال، قد تبدأ المواجهات عند الساعة الخامسة عصًرا، بسبب بدء شهر رمضان.

وأضافت الصحيفة إن التقديرات في جيش الاحتلال ترجح أن “حماس” ستبقي إحتجاجات السياج على نار منخفضة، على الأقل حتى يوم “النكسة” في مطلع الشهرالمقبل.

وقالت “يديعوت” إن حدة العنف والأحداث على السياج قد تتواصل على الرغم من أن أعداد المتظاهرين على حدود قطاع غزة قد تنخفض.

ولفتت الصحيفة الى أن التأهب في فرقة الضفة الغربية سيكون عاليًا أيضًا في نهاية الأسبوع بسبب يوم الجمعة الأول من شهر رمضان.

وتشير الصحيفة بحسب معطيات تقول إنها وصلتها أنه خلال الشهر والنصف الأخيرين، زرع ناشطو “حماس” أكثر من 100 عبوة ناسفة على طول السياج الحدودي، من بينها عبوات جانبية كبيرة.

وأفادت الصحيفة عن أن حوالي 3000 شرطي صهيوني سينتشرون في أنحاء القدس، خاصة في أزقة المدينة القديمة المؤدية إلى الحرم الإبراهيمي ومسجد الأقصى وحول المعابر، ولاسيّما معبر قلنديا شمالًا وقبر راحيل جنوبًا، وفي أحياء شرق القدس.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: