عاجل

خاطفو الجيش و القوى الامنيه يهددون لبنان

شارت المعلومات في قضية المخطوفين العسكريين الى ان الخاطفين الداعشيين هددوا في آخر اتصال لهم حول عزمهم القيام بخطوة ما في حال استمرار الجانب اللبناني في سياسة التسويف وعدم تحقيق المطالب، وحذروا من ان التأخير الحاصل في المفاوضات سينعكس سلباً على الملف، واعدين بمفاجأة بالتزامن مع نشر شريط فيديو صادم للرأي العام اللبناني في حال لم يتم الافراج عن الاشخاص الذين قدمت لائحة باسمائهم وفي مقدمهم عماد جمعة.

واكدت المعلومات ان «مجموعة ابو حسن الفلسطيني» الموالية لـ «داعش» الذي قتل خلال معارك عرسال هي التي تحتجز 7 جنود من الجيش وهي التي ارسلت فيلم فيديو لهم لرئاسة الحكومة، وقد تسلّمت ايضاً اربعة اسرى اضافيين من احدى المجموعات المسلحة وبهذا يكون عدد الاسرى 11 اسيراً، وتبّين انه من بين مطالبها الافراج عن 10 موقوفين سلّمت لائحة باسمائهم الى الجهات المختصة.

هذا وكان رئيس الحكومة تمام سلام اكد امام اهالي العسكريين المخطوفين ان الجهود الممكنة تبذل لتأمين الافراج عنهم، مشيراً الى ان الدولة لا تفرط بمصير ابنائها ولن تتخلى عنهم، وشدد على ان الجهود التي تبذل يجب ان تحاط بكثير من الدقة والعناية والتكتم لعدم تعريضها للخطر.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: