رسالة مثيرة ومفاجئة من الفنان أيمن زيدان للأسد

وجه الفنان السوري الشهير أيمن زيدان، رسالة مثيرة إلى رئيس النظام بشار الأسد، في أعقاب ما وصفه بـ”الانتصار”.

وفي منشور عبر حسابه الشخصي على “فيسبوك”، قال زيدان: “انتصرنا.. لكن لا معنى للنصر إن لم تعد لنا أوطاننا التي نعرفها”.

وأضاف: “تباً للصقيع والعتمة”.

وفي منشور آخر، قال زيدان: “لماذا تقتلون بهجتنا بالنصر …؟ لا يتوج إكليل الغار في العتمة ..نحن سكان الضوء ..نكره صقيعكم وعتمتكم …شمس دمشق أكبر من تبريراتكم …دعونا نتدفأ بوطننا الذي نعشق”.

وتابع: “كسوري …ربما أحتمل كل الصعاب لكنني لا أحتمل أن أكون غريباً…لا تجعلونا غرباء ..نحن من هذه الأرض التي لم تشكو يوماً …لا تسرقوا كبرياءنا ونحن نلهث خلف تفاصيل الغاز والكهرباء …تذكروا أننا سوريون …وسنظل نفخر بسوريتنا”.

وتساءل أيمن زيدان: “لا أدري إلى أين نسير.. لماذا لم يعد الوطن كما كان في الحكايا …؟ أعيدوا لنا دمشق كما نعرفها”.

وتأتي رسالة زيدان في أعقاب نشر الفنانة شكران مرتجى رسالة مشابهة، تنتقد سوء الأحوال المعيشية في سوريا.

ويعد زيدان ومرتجى من أبرز الفنانين الموالين لنظام الأسد، إلا أن أصواتا غاضبة من المؤيدين بدأت ترتفع خلال الفترة الماضية، بسبب الغلاء المعيشي، والانقطاع في الكهرباء، والاتصالات.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: