سبّاحة تسجل رقما قياسيا وتخسر السباق

سجلت السباحة الأسترالية كيت كامبل، رقما قياسيا عالميا جديدا في سباق 100 متر سباحة حرة في الأحواض القصيرة، السبت في سباق احتلت فيه المركز الأخير.
وسجلت كامبل رقمها الجديد في نهائي سباق 200 متر حرة في البطولة الأسترالية للسباحة في الأحواض القصيرة، عندما انطلقت بكل قوة لتقطع أول 100 متر في زمن بلغ 50.91 ثانية.

وبعد أن ضمنت الرقم القياسي العالمي أبطأت كامبل (23 عاما) من سرعتها وأكملت السباق لكنها احتلت المركز الأخير.

وفي حوض السباحة الأولمبي في سيدني قالت كامبل للصحفيين بعد السباق “تسجيل رقم قياسي عالمي واحتلال المركز الأخير في نفس السباق أمر غير عادي.. لكني سعيدة بذلك”.

وكانت الأسترالية ليبي تريكيت سجلت الرقم القياسي السابق لهذا السباق في 2009 وكان 51.01 ثانية.

وسبق لكامبل التتويج بألقاب أولمبية وفي بطولة العالم للسباحة ويتوقع أن تكون أحد الأوراق الرابحة لبلادها في أولمبياد ريو ديجانيرو الصيفي في البرازيل في العام المقبل.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: