شريحة بحجم طابع بريد لاستشعار المتفجّرات عن بُعد

طورت هيئة أمريكية متخصصة بالأبحاث التقنية “TSWG” حساساً صغيراً بحجم طابع بريد قادر على استكشاف المتفجرات عن بعد في محاولة لمحاربة الإرهاب.

 وبالتعاون مع شركة GE Global Research صُمم هذا المستشعر معتمداً على تقنية “تحديد الهوية بموجات الراديو” ليساعد في أتمتة عملية الكشف عن المتفجرّات بتكاليف مادّية وبشرية أقل من الإجراءات التقليدية المتّبعة حالياً.

وقالت المجموعة المطوّرة للرقاقة الجديدة إنها أعادت توظيف هذه التقنية عبر تزويدها بطبقة من المواد الحسّاسة القادرة على استشعار المواد المتفجرة عن بعد يبلغ عدة أمتار، دون أن تكشف المجموعة عن طبيعة المواد الجديدة المستخدمة في الشريحة.

وتم وصف الشريحة بأنها ذات حساسية عالية، ويمكن وضعها بسهولة ضمن حاويات النقل وفي المطارات للكشف عن المتفجرات، ويمكن أن تعمل لعدة أشهر قبل الحاجة لتبديلها مرة أخرى، كما أن تكاليفها المنخفضة تُمهّد الطريق لاستخدامها على نحو واسع.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: