صندوق لدعم اللاجئين الفلسطينيين بعد تعثر “أونروا”

تعتزم منظمة التعاون الإسلامي، إنشاء صندوق لدعم اللاجئين الفلسطينيين الذين يتجاوز عددهم الخمسة ملايين.

ووفق بيان للتعاون الإسلامي، اليوم، فقد عقدت لجنة الخبراء للدول الأعضاء بالمنظمة، اجتماعا الأربعاء، لمناقشة مشروع النظام الأساسي لصندوق الوقف الإنمائي لدعم اللاجئين الفلسطينيين بمقر المنظمة في جدة.

وقال الأمين العام للمنظمة، يوسف العثيمين، إن الاجتماع يأتي في ظل تفاقم الأزمة المالية التي تعاني منها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” وتأثير ذلك على أوضاع اللاجئين الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية، خاصة بعد وقف تمويل أمريكا لها.

وأوضح أن هذا القرار الأمريكي هدد بتقليص أو توقف العديد من الخدمات التعليمية والصحية لأكثر من خمسة ملايين لاجئ فلسطيني.

ودعا العثيمين المجتمع الدولي إلى الاضطلاع بمسؤولياته التاريخية والسياسية والقانونية والإنسانية من أجل إيجاد حل عادل لقضية اللاجئين الفلسطينيين.

وحسب البيان ذاته، فقد قدم البنك الإسلامي للتنمية الدراسة الخاصة بمشروع صندوق الوقف الإنمائي لدعم اللاجئين الفلسطينيين، وسيتم عرضها على اجتماع وزراء الخارجية الـ46 المرتقب عقده في أبوظبي، في آذار/ مارس المقبل.

وتعاني الوكالة الأممية “أونروا” من أكبر أزمة مالية في تاريخها، بعد قرار أمريكي، قبل أشهر، بتقليص المساهمة المقدمة لها خلال 2018، إلى نحو 65 مليون دولار، مقارنة بـ365 مليونًا في 2017.

وتأسست “أونروا” بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1949، لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس، وهي: الأردن، وسوريا، ولبنان، والضفة الغربية، وقطاع غزة.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: