طائرة ركاب أمريكية تغير مسارها بسبب شجار بين راكبين

 هبطت طائرة ركاب أمريكية بشكل اضطرارى غير مقرر سابقا بسبب شجار بين راكبين على إرجاع مقعد، وذلك للمرة الثانية خلال أسبوع، حسبما قالت السلطات أمس الجمعة. 

ووقع الحادث على متن رحلة لشركة “أمريكان إيرلاينز” للطيران من ميامى إلى باريس، حيث تم تحويل الرحلة إلى بوسطن، من أجل طرد أحد الركاب من الطائرة. 

ونقلت صحيفة بوسطن جلوب عن مسئولين قولهم إن رجلا غضب بشدة عندما قامت امرأة تجلس فى المقعد الذى أمامه بإرجاع ظهر مقعدها للخلف قليلا من أجل الاستراحة. 

وقال مكتب المدعى العام الأمريكى فى بوسطن أن الرجل يدعى آدموند ألكسندر (60 عاما) من باريس. وقد تم استدعاء مسئولى الشرطة الجوية الاتحادية، إلى الطائرة فى رحلتها عبر المحيط الأطلسى. 

وتمت السيطرة على ألكسندر وتكبيل يديه بعدما تعقب أحد أفراد الطاقم إلى الجزء الخلفى من الطائرة وأمسك بذراعه. 

وقال بيان صادر عن مكتب المدعى العام إن فرد الطاقم تدخل عندما أخل ألكسندر بالنظام. وأضاف البيان أن عضو الطاقم طلب من ألكسندر الهدوء، لكنه استمر فى رفع صوته.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: