علي بزي: المشكلة القائمة حول ازمة مرسوم الترقيات هي دستورية

اكد عضو كتلة التنمية والتحرير النيابية النائب ​علي بزي​، في كلمة له خلال رعايته حفل توقيع رواية “شمس” للدكتور محمد بزي في نادي الشقيف في النبطية، ان “المشكلة القائمة اليوم حول ازمة ما يسمى مرسوم الترقيات هي مشكلة دستورية ونقطة على السطر”.

وشدد بزي على “اننا انتصرنا في ​لبنان​ بفعل مقاومتنا وبفعل وحدتنا وليس من الوطنية بمكان ان يفرط احد او يحرض بهذين العنوانين”، لافتاً الى أنه “لا بد من اﻻشارة الى ان هناك كلام مستفز يزعم ان هناك نهجا في هذا البلد هو نهج التعطيل و​قطع الطرقات​ وحرق الدوﻻيب مقابل نهج له علاقة باﻻنجازات، نقول لهؤﻻء تعالوا الى الجنوب لتروا بأم اعينكم ان الطرقات مفروشة باشلاء شبابنا وبازكى الشهادات بشهادة الدم التي تعلمناها من مدرسة اﻻمام الصدر فيها”، معتبراً “اننا اول الناس الذين يقطعون الطرق من اجل ان يعيش اهلنا بعزة وكرامة”.

وسأل بزي “لماذا يتم عبر ​مجلس الخدمة المدنية​ اجراء مباريات لمواظفينن في الفئة الرابعة من اساتذة ومأموري احراج لماذا البعض ﻻ يأخذ بنتائج تلك المباريات”ن معتبراً أن “​الدستور​ اللبناني واضح المناصفة في الفئة اﻻولى فقط اما باقي الفئات ﻻ تخضع للمعايير الطائفية انما لمعايير الكفاءة هذا برسم المعنيين ونحن جزء منهم”.

كما أوضح “اننا سنبقى منحازين الى جانب هذه الفئات وحقوقهم وكل الفئات المهمشة التي يحاول البعض التملص من واجباتهم ومسؤولياتهم تجاههم”، متسائلاً “لماذا التملص والهروب من المسؤولية تجاه حقوق المياومين في ​مؤسسة كهرباء لبنان​، ولماذا ضرب الدستور اللبناني بعرض الحائط وتعطيل وثيقة الوفاق الوطني في لبنان”؟

وختم بزي بالقول “لسنا بحاجة من احد كي يعطينا شهادات بالوطنية والدستور، ​رئيس مجلس النواب​ ​نبيه بري​ اﻻن في موقع المتلقي قدمنا ما لدينا من حلول واقتراحات ونامل من اﻻخرين التجاوب مع هذه المقترحات لطي الصفحة”

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017