عاجل

في طرابلس خلايا نائمة تنتظر ساعة الصفر

كشفت صحيفة “الديار” ان ردود الفعل لا تزال تأخذ حيزا من النقاش في طرابلس على ازالة اعلانات الكحول من اللوحات الاعلانية، هذه الردود تتفاوت في الاوساط الشعبية بين مؤيد لقرار بلدية طرابلس ومستهجن لهذا القرار، حيث تعتبر بعض الاوساط ان خلفية القرار هي من نتاج الاجواء الاصولية المتطرفة التي تسود المنطقة من العراق الى سوريا والى لبنان، حيث تنسجم مع مناهج التكفيريين الذين يعملون على فرض احكامهم الشرعية طبقا لنظرياتهم في المناطق التي يسيطرون عليها.

واشارت الى ان طرابلس مؤخرا بدأت تتجه نحو هذا المنحى بالرغم من نفي القيادات السياسية لواقع الحال الذي تسيطر عليه اجواء الفكر المتطرف ضد الاخر، لدرجة أن مجموعات اصولية بالرغم من حجمها الصغير تعمل على فرض مبادئها الاصولية، وقد كشفت احداث عرسال مدى انعكاس هذا الفكر المتطرف على الساحة الطرابلسية واخذ المدينة الى مسار يعاكس تاريخها الاسلامي الوسطي المعتدل وتاريخها المعروف بالتعددية واحترام الاخر.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: