قناة”المستقبل” تهاجم حزب الله

هاجمت قناة المستقبل في مقدمة نشرتها المسائية اليوم الأحد، حزب الله، إذ اعتبرت أنه لا يعتدي فقط على صلاحيات رئيس الحكومة المكلف، أنما يعود لفتح الدفاتر القديمة محملاً نهج 1992 مسؤولية الأزمات التي يعيشها البلد.

وجاء في مقدمة النشرة: دخلنا في الشهر السابع لعملية تعطيل تأليف الحكومة والعقدة معروفة لدى الجميع المواطنين قبل المسؤولين والمسؤول عنها حزب الله الذي يتلطى وراء النواب الستة.

والحزب لا يكتفي ويبدو انه لا يريد ان يكتفي بالتعدي على صلاحيات الرئيس المكلف وعرقلة المهمات المنوطة به لتأليف الحكومة لكنه ارتأى انه يعود لفتح الدفاتر القديمة والى تحميل النهج الذي بدأ عام 1992 مسؤولية دفع الاثمان المالية والاقتصادية والاجتماعية على صورة ما ورد على لسان نائب الحزب حسن فضل الله.

حزب الله يرى الرئيس سعد الحريري في صورة الرئيس الشهيد رفيق الحريري وهو اليوم يُصوب على الاثنين معا. في حين يعرف كل لبناني ان هذا الاسلوب لن ينفع في ايجاد الحلول وحماية الاستقرار وانقاذ البلاد من مخاطر التحديات الداهمة.

ولعل حزب الله ينسى او يتناسى ان البلاد تدفع منذ سنوات الاثمان الباهضة لتعطيل المؤسسات الدستورية ولاحتلال الساحات ولتجاوز القوانين ولفتح المعابر على التهريب ولتجاوز حدود السلطة ولتدخُل في الصراعات الخارجية الى عشرات العناوين التي يمكن لكل لبناني ان يضعها امام النائب فضل الله وامام قيادته السياسية.

النهج الذي تحدث تحدث عنه فضل الله هو الذي شرع تفاهم نيسان وهو من حمى المقامة خلال عدوان عناقيد الغضبوهو الذي عمر الجنوب وفتح ابواب النمو اليه حتى بات الجنوب مضرب مثلا وهو النهج الذي اطلق ورشة تحديث البنى التحتية في الضاحية الجنوبية وهو النهج الذي مُنع ان يعمل في بعلبك الهرمل.

المستقبل
أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: