كفاكم استعراضات وهيا الى العمل…..بقلم الاستاذ حسين الغدار

أكثرُ من ٦٠ نائباً طالبوا بالكلام في جلسات منح الثقة للحكومة. السؤال الذي يطرح نفسه، عندما أراد الرئيس الحريري تشكيل الحكومة العتيدة ألم يجتمع برؤساء الكتل والنواب وضم من بينهم من تم تسميته؟

أليس معظم هؤلاء ال ٦٠ من هذه الكتل النيابية، وبالتالي لهم من يمثلهم من الوزراء؟ فبربكم لماذا كل هذه المتاجرة بنا؟ ولماذا كل هذا التفنن في إستعمال المنابر واستغلالها لمآربكم.

ألا نستحق منكم الإهتمام بشؤوننا؟ أنتم تتحدثون عن اقتصاد هش واحتمال انهيار الليرة اللبنانية وعدم قدرة لبنان على تسديد مستحقاته المالية الدولية، فمن المسؤول؟ ومن الملام على عدم وضعه سياسات تنموية واقتصادية وخدماتية واجتماعية..

تخدمُ الشعب اللبناني بأكمله لا كما فعلتم ورفعتم وقوّيتم حصراً أصحاب الثروات وما أكتفيتم، بل قمتم بتشريع كل ما يلزم خدمةً لمصالحهم، وللأسف نسيتم وتناسيتم الناس وكافة أوجاعهم؟ كفاكم إضاعةً للوقت، فنحن لا نريد سجالات ولا مناكفات ولا حتى استعراضات واهية. كل ما نريده هو العمل والفعل، بعد أن جربنا منكم القول والقول والقول… وبعده منح الثقة..

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: