كيف كان سيبدو العالم لو انتصر هتلر في الحرب العالمية الثانية؟‎!

ربما انتهت الحرب العالمية الثانية بانتصار بريطانيا والولايات المتحدة وروسيا، لكن الزعيم النازي، أدولف هتلر كانت لديه خطط كبيرة للعالم إذا نجح المحور في هزيمة الحلفاء.

كانت رؤية هتلر ستشهد وجود الرايخ عبر أوروبا، في أعماق الاتحاد السوفييتي، وصولًا إلى أفريقيا – وهو العالم الذي أطلق عليه اسم النظام الجديد.

ونشرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية السيناريو الذي كان سيبدو العالم عليه إذا فاز النازيون في الحرب العالمية الثانية.

وتضمن السيناريو أن تصبح برلين عاصمة العالم، وكان سيتم تجديدها بشكل كبير كمدينة مستقبلية، كما أن حلفاء هتلر، اليابان وإيطاليا، كانا سيحتلان ويضمان بلدانًا بأكملها.

كان من المرجح أن يسيطر هتلر على أوروبا بالكامل – إما يالاحتلال أو تركيب حكومات عميلة في ولايات مثل بريطانيا وفرنسا.

وكانت لدى قادة الحرب النازيين خطط كبيرة لبريطانيا، ويزعم أنهم كانوا يريدون الاستيلاء على مقعد أسطورة وينستن تشرشل، قصر بلينهايم، كما أراد هتلر أيضًا أن يمسك بعمود نيلسون وأن يشحنه إلى برلين كجائزة في نهاية المطاف لهزيمة بريطانيا.

وأوضحت الصحيفة أنه كان من المفترض أن تتحول برلين إلى مدينة تسمى جيرمانيا، والتي كان يطلق عليها لقب “عاصمة العالم” في الخطط التي وضعها المهندس المعماري لهتلر، ألبرت سبير.

وبعض الحسابات تشير إلى أن موسكو كانت قد تتحول إلى بحيرة ضخمة للجيش الأحمر المهزوم.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: