لا خطوة من شأنها ان تباعد بين الرئيس #عون و#الحريري!

تتهم اوساط 14 آذار التيار الحر وحلفاءه بالالتفاف على دستور الطائف الذي انهى الحرب الاهلية في لبنان من خلال اختلاق اعراف والتمسك بسابقات ظرفية، لا يمكن الركون إليها.

هذه الأوساط تستبعد لـ «الأنباء» اي خطوة من جانب الرئيس عون، يمكن ان تباعد بينه وبين الحريري، الذي استطاع ان يحصن نفسه ومواقفه بالزعامات الاسلامية السنية التي تضامنت معه في معركة الدفاع عن صلاحياته المتصلة بتشكيل الحكومة.

ومن هنا تمسك الحريري بالصيغة الحكومية الاخيرة التي قدمها للرئيس عون، حيث نقلت اوساطه اعتباره اياها الاكثر توازنا من كل الصيغ السابقة.

الانباء الكويتية

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: