مرصد البحرين لحقوق الانسان: 15 عالماً دينياً أسقطت جنسيتهم منذ 2012

اشار قسم الحريات الدينية بمرصد البحرين لحقوق الإنسان إلى أن 15 عالماً دينياً من أصل 121 مواطناً أُسقطت جنسيتهم منذ العام 2012، وراى في ذلك استهدافاً ممنهجاً لطائفة معينة.

وأكد المرصد البحريني، في بيان إن قائمة المسقطة جنسيتهم منذ 6 تشرين الثاني/نوفمبر 2012 حتى 31 كانون الثاني/يناير 2015 تضمنت: “آية الله الشيخ محمد سند وآية الله الشيخ حسين نجاتي والسيد علوي البلادي والشيخ ميرزا رمضان والسيد مرتضى السندي والسيد عقيل الموسوي والشيخ ميثم الجمري والشيخ حسين الحداد والشيخ حبيب الجمري والشيخ عقيل رضي الجزيري والشيخ محمد التل والشيخ أحمد شكيب والشيخ عبدالله الصالح والشيخ حسن سلطان والشيخ محمد خجسته”.

ووصف البيان “إقدام السلطة على إسقاط الجنسية عن المواطنين بسبب آرائهم السياسية أو معتقداتهم الدينية أو خلفياتهم الاجتماعية” بأنه “جريمة وتعديًا واضحًا على الحقوق الأساسية للمواطنين”. وطالب المجتمع الدولي بممارسة الضغوط الفعالة على السلطات في البحرين لإيقاف اتخاذ “الجنسية” وسيلةً للانتقام من المواطنين على آرائهم السياسية المطالبة بالديمقراطية والتحول السلمي لدولة المواطنة المتساوية.

ورأى المرصد في الخطوة امتداد لمشروع الاستهداف الطائفي الممنهج الذي تسبب في هدم 38 مسجدًا، و حلّ المجلس الإسلامي العلمائي الذي يعد أكبر مؤسسة دينية، ولمشروع استهداف الحسينيات والشعائر الدينية وتعريضهم للازدراء الإعلامي الممنهج في الإعلام الرسمي وشبه الرسمي.

وذكّر بالاعتداءات التي طالت علماء الدين من اعتقالات، واعتداءات من بينها اقتحام  منزل آية الله الشيخ عيسى قاسم، الذي يعتبر أكبر مرجعية دينية في البلاد.

أضف تعليق

اترك رد

Ugo Amadi Jersey 
جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: