مشيخة العقل: ما هي الفكاهة إن كان يتم ذبحها لصالح الفتنة؟

أعربت مشيخة عقل طائفة الموحدين الدروز، في بيان، عن أسفها لأن “تتحول ذريعة الفكاهة والترفيه معبرا لمن يريد، وبشكل مستمر، ضرب الوحدة الوطنية وشحن النفوس والتعرض للمكونات الوطنية”.

واضافت في بيان، انه “من المؤسف والمقلق والمريب معا أن يعطي مدير محطة تلفزيونية الفضاء الإعلامي لبرنامج هزلي مشبوه، غير مرتكز على أي حس مهني أو فني في هذا المضمار، بل وظيفته الإساءة السامة لشريحة من الشعب اللبناني واستفزاز وقح لأبناء طائفة مؤسسة للكيان اللبناني”.

وسألت: “ما هي الفكاهة بنظركم إن كان يتم ذبحها لصالح الفتنة وإثارة حفائظ الناس؟، ما هي الحرية بنظركم إن كانت خالية من أي معنى سوى الغلو في الإسفاف ودناءة القصد، بل وفي مقاصد يقطر منها الخبث تقطيرا؟، ما هي رسالة إعلامكم حين يكون فضاؤكم مستباحا لهذا القدر من انعدام المسؤولية بالكامل؟”.

وتابعت: “نحن ندين العنف بكل أشكاله، خصوصا العنف المنبثق من الإعتداء الحاقد، والصور المبثوثة من برنامجكم الهزلي هي صور معبرة عن أكثر مظاهر العنف وندين ونشجب أن يعمد البعض إلى اللجوء إلى العنف بحق الإعلام مهما بلغت إساءة هذا الاعلام وندعو القضاء لوضع حد لهذه التجاوزات والتعديات والتحرك سريعا للقيام بدوره حماية للوحدة الوطنية وتحصينا للعيش المشترك حفاظا على الحق وحماية للحرية المسؤولة للإعلام واحتراما للخصوصية والكرامات”.

وختمت: “نقول لأهلنا، ولمن استفزتهم رؤية هذا العبث الهزلي: لسنا ولن نكون مما ينحدرون إلى مستوى غير لائق بأخلاقنا ومثلنا وقيمنا. الإساءة هي لمن يلعب هذا الدور بخفة هدامة. الإساءة هي انعدام المسؤولية في أدغال المفاسد واستغلال معنى الحرية بالنقيض الكامل لمعناها السامي. نقول لكم: تعالوا فوق هذا الهزل، توجهوا إلى ما فيه السمو الإنساني، وتحصنوا بأخلاقكم، ففي هذا وحده مصلحتكم ومصلحة شعبكم ومصلحة وطنكم. نسأل الله تعالى أن يحمي لبنان من كل شر”.

يذكر ان الموظفين الدروز في محطة الجديد كانوا قد تلقوا تهديدات من قبل مجهولين بعد عرض برنامج “قدح وجم”، حيث اعتبروا انه يسخر من رجال الدين الدروز.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت

%d مدونون معجبون بهذه: