عاجل

وطن… بلا عربي ….

وطن… بلا عربي ….

ما يجري الان في الدول العربية …اقرب للسحف والابتذال بمفاهيم الوطن ..بل هو قاع الانحدار بكل مفاهيم الانسانية …وبكل 

معتقدات البشرية..سواء الدينية او المذهبيه او حتي الميتافيزيقية ..كيف اقنعت امريكا البعض بأن ما يجري ديمقراطية؟؟ وان ما 

يدور هو نزاع حول الحرية ..لا يا ساده لا هذه ديمقراطية ..ولا كانت يوما نزاع على حرية ..انها فوضي عارمة ..تجتاح وطن 

وصف يوما نفسه بالعربية..كيف تكون ديمقراطية بلغة الرصاص..والقذائف ؟؟ وكيف ترسم حرية بدماء ابرياء من اطفال ونساء 

وتنتزع منهم بكل قسوه انتمائهم للهوية؟؟ اي يدمقراطية وحرية ووطنيه تلك التي تغير علم دولتك وتعود به لعصور الجاهلية او 

الانتداب والدول الاستعمارية؟؟ كيف تدعوا للوقف ضد الظلم وانت تمارس بكل حرف وكل حركه من حركاتك ظلم لم تشهد له يوما 

اهمج الحملات العنصرية…قتل على الهوية …قتل على الدين…قتل بأسم الطائفيه..يا ساده ..امريكا لم تنتزع منا النفط فقط..بل 

استطاعت ان تنتزع منا مبدأ الانسانية ..اعادونا لعصور الهمجية والبربرية …اعطوا لبعضنا سلاحا…وشحنوا نفوس الاخرين 

باسم الشرعية والوطنية…فأصبح القاتل والمقتول ..كانوا يوما …يتحدثون العربية…اخاف ان استمر هذا الحال ان  تتغير لغتنا 

جميعاً وينطق اطفالنا يوما…باللغة العبرية ..

 

 

وائل رؤوف عودة

غزة-فلسطين

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: