عاجل

2.3% من الأميركيين…مثليون

صدر تقرير حكومي عن الحكومة الأميركية قال إن 2.3 % من البالغين في الولايات المتحدة إما مثليين أو مزدوجي الهوية الجنسية وفي كثير من الأحيان يقدمون على عادات شديدة الخطورة على حياتهم، قد تصل إلى التدمير الذاتي بالمقارنة بالأسوياء .
ويسعى “مركز الوقاية ومكافحة الأمراض” في المسح القومي للصحة لهذا العام، لدراسة التوجه الجنسي لدى العديد من الفئات من الأميركيين بالإضافة إلى العادات الصحية على مدار تاريخ المركز الـ 57 وقد شمل المسح أكثر من 34500 ألف أميركي ممن تخطوا الـ 18 عاماً، حيث وجد أن:
– 1.6% كانوا من مثليي الجنس،
– نحو 0.7% كانوا من المخنثين (bisexual)،
– المخنثين من الرجال أكثر عرضة للانغماس في إدمان الكحول وغيرها من أنواع الممنوعات،
– المخنثات من النساء ضعف أعداد الرجال وهن الأكثر تعرضاً لمشاعر القلق والتوتر بمعدل الضعف مما يعرضهن لكثير من المخاطر، واعترف 0.9% منهن بانجذابهن إلى كلا الجانبين،
وقد أبلغ 96.6% عن عدم معاناتهم من أي انحرافات جنسية و1.1% قالوا إنهم “كانوا شيئاً آخر”، بينما امتنع البعض الآخر عن الإجابة. وأكد المثليون ومزدوجو الهوية الجنسية تعرضهم للعديد من المواقف المحرجة وتحاشي الكثيرين لهم خاصة في الأماكن العامة.صدر تقرير حكومي عن الحكومة الأميركية قال إن 2.3 % من البالغين في الولايات المتحدة إما مثليين أو مزدوجي الهوية الجنسية وفي كثير من الأحيان يقدمون على عادات شديدة الخطورة على حياتهم، قد تصل إلى التدمير الذاتي بالمقارنة بالأسوياء .
ويسعى “مركز الوقاية ومكافحة الأمراض” في المسح القومي للصحة لهذا العام، لدراسة التوجه الجنسي لدى العديد من الفئات من الأميركيين بالإضافة إلى العادات الصحية على مدار تاريخ المركز الـ 57 وقد شمل المسح أكثر من 34500 ألف أميركي ممن تخطوا الـ 18 عاماً، حيث وجد أن:
– 1.6% كانوا من مثليي الجنس،
– نحو 0.7% كانوا من المخنثين (bisexual)،
– المخنثين من الرجال أكثر عرضة للانغماس في إدمان الكحول وغيرها من أنواع الممنوعات،
– المخنثات من النساء ضعف أعداد الرجال وهن الأكثر تعرضاً لمشاعر القلق والتوتر بمعدل الضعف مما يعرضهن لكثير من المخاطر، واعترف 0.9% منهن بانجذابهن إلى كلا الجانبين،
وقد أبلغ 96.6% عن عدم معاناتهم من أي انحرافات جنسية و1.1% قالوا إنهم “كانوا شيئاً آخر”، بينما امتنع البعض الآخر عن الإجابة. وأكد المثليون ومزدوجو الهوية الجنسية تعرضهم للعديد من المواقف المحرجة وتحاشي الكثيرين لهم خاصة في الأماكن العامة.

أضف تعليق

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017
%d مدونون معجبون بهذه: