توقيف إيراني بتهمة تهريب أشخاص وتزوير وثائق!

ذكرت صحيفة “الشرق الأوسط” أنّ القضاء اللبناني أوقف مواطناً إيرانياً متهماً بتهريب الأشخاص، وتزوير مستندات وبطاقات ألمانية.

وأصدر قاضي التحقيق في بيروت وائل صادق مذكرة توقيف وجاهية بحقّ صادغ مهدي بزكشبور، بعد أن استجوبه بحضور وكيله القانوني ومترجم من السفارة الإيرانية.

وقال مصدر قضائي لـ”الشرق الأوسط” إن الأمن العام اللبناني “أوقف صادغ بزكشبور في منتصف شهر آذار (مارس) الماضي، داخل فندق بمنطقة الحمراء في بيروت، على أثر توفر شبهات حول ضلوعه في عمليات تهريب الأشخاص، وبعد أن كان وصل إلى بيروت في 10 آذار؛ أي قبل 5 أيام من توقيفه، وكان برفقته شخص آخر من التابعية الإيرانية يدعى (أمير)، كان يحمل جواز سفر وهوية ألمانيين غير عائدين له، فجرى ترحيل أمير”.

وأشار المصدر القضائي إلى أنه “خلال التحقيق مع الموقوف صادغ بزكشبور، تبين أنه يحوز بطاقة هوية ألمانية مزوّرة باسم محسن أحمدي، كما ضبطت على هاتفه الجوّال مجموعة صور لتأشيرات وجوازات سفر ألمانية”.

الشرق الاوسط

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 − واحد =

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت