جهاد الصمد… “معانا ولا مع التانيين؟”

استغربت أوساط في تيار المستقبل كلام النائب جهاد الصمد من عين التينة والذي اشار فيه الى ان الحكومة يمكن أن تتألف اليوم قبل الغد في حال تنازل الوزير جبران باسيل عن المطالبة ب 11 وزيرا في الحكومة، سائلة: هل هذا الموقف هو شخصي من قبل الصمد أم انه موقف اللقاء التشاوري؟.

ففي حال كان موقف اللقاء هذا يعني أن كرة التعطيل برأيهم هي لدى الوزير جبران باسيل لا الرئيس المكلف، وفي حال كان رأيه الشخصي فهذا يدل على أن النائب يأخذ من اللقاء التشاوري منبرا لتسويق أفكار النائب السابق سليمان فرنجية وخطابه ضد الوزير باسيل والتصويب المستمر عليه وهذا أكبر دليل على أن هذا اللقاء تركيبة هشة هدفها التخريب على الرئيس سعد الحريري وعلى تشكيل الحكومة من قبل حزب الله.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أربعة × 4 =

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت