رأسية سانشيز تنقذ رأس مورينيو

قلب مانشستر يونايتد تأخره أمام نيوكاسل إلى فوز (3-2) في المرحلة الثامنة من البريمير ليغ، في يوم راجت فيه أنباء عن احتمال إقالة مدرب “الشياطين الحمر” جوزيه مورينيو في حال الخسارة.

وكاد نيوكاسل الذي دخل المباراة وهو في المركز الثامن عشر في الدوري الإنجليزي، أن يكبد مضيفه خسارته الرابعة في الدوري والثانية تواليا هذا الموسم، بعد تقدمه بهدفين نظيفين في الدقائق العشر الأولى، قبل أن ينقذ لاعبو مانشستر الوضع في الشوط الثاني، حيث قدموا فيه أداء مغايرا عن الدقائق الـ45 الأولى.

وتقدم فريق المدرب الإسباني رافائيل بينيتيز بهدفين في الدقائق العشر الأولى، عبر البرازيلي كينيدي (7)، والياباني يوشينوري موتو (10).

إلا أن لاعبي “الشياطين الحمر” انتفضوا في الشوط الثاني، وتمكنوا من تقليص الفارق بهدف للبديل الإسباني خوان ماتا من ركلة حرة مباشرة (70)، والتعادل بهدف من الفرنسي أنطوني مارسيال (76) بعد تبادل مثالي للكرة في داخل منطقة الجزاء مع مواطنه بول بوغبا، وصولا إلى هدف الفوز عبر البديل الآخر التشيلي أليكسيس سانشيز بكرة رأسية (90)، أنقذ بها مدربه البرتغالي مورينيو من إقالة ربما كانت حتمية لو لم يفز الفريق اليوم.

ورفع يونايتد رصيده بهذه النتيجة، إلى 13 نقطة في المركز الثامن، أما نيوكاسل، فتجمد رصيده عند نقطتين، في المركز التاسع عشر (قبل الأخير).

المصدر: وكالات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1 × أربعة =

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت