مقارنة لبنان مع التجربة اليونانية لا يعني أن هناك من سيهبّ لإنقاذه!

أوضحت مصادر وزارية لصحيفة “الشرق الأوسط” أن “مقارنة وضع لبنان مع التجربة اليونانية لا يعني أن هناك من سيهبّ لإنقاذه، لأن الفارق بينهما يكمن في أن دول الاتحاد الأوروبي سارعت إلى إنقاذ اليونان من أزمتها الاقتصادية، فيما سيتطلع لبنان إلى من ينقذه إذا لم يُحسن الإفادة من مؤتمر سيدر”.

وأكّدت المصادر أن “العناوين الرئيسية لخطة التقشّف التي ستُدرجها الحكومة في مشروع الموازنة تقوم على خفض الإنفاق الجاري لمصلحة زيادة الإنفاق الاستثماري الذي لحظه مؤتمر سيدر والذي يفتح الباب أمام تأمين مزيد من فرص العمل”.

الشرق الاوسط

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

20 + اثنا عشر =

جميع الحقوق محفوظة © جريدة لبنانون توداي 2017

تصميم وبرمجة قمة سوفت